نشرت الإعلامية خديجة بن قنة المذيعة بقناة الجزيرة الفضائية عبر صفحتها الرسمية على موقع التواصل الإجتماعي “فيسبوك” تغريدة أكدت فيها: “أنها ضد حكم الإعدام في كل مكان في العالم.. من السعودية وإيران وداعش إلى جزر الواق واق”.

 

أضافت الاعلامية بن قنة: “قاومت نفسي طويلا وما زلت كي لا أخوض في كتابة ما يؤجج الفتنة الطائفية.. أنا مسلمة.. هذا جوابي عندما أُسأَل عن ديانتي ولم يحدث أن أجبت يوما بأنني سنية أو شيعيّة”.

 

واستطردت بن قنة” أن: “الأزمة المستحكمة بالعقول والنفوس هذه الأيام تأخذنا الى ما يستعصي تفسيره.. كيف وصلنا الى هنا.. لماذا فُعِل بِنَا هذا.. ومن أجل ماذا.. ولصالح من.. وهل من سبيل للنجاة؟”.

 

وفي نهاية تغريدتها قالت: “نسأل الله اللطف والهداية.. فقد أُكِلنا وطُحِنا.. وما عاد الواحد فينا قادرًا على اتسيعاب هذا الجنون المحيط بِنَا”.