كشف تشارلز فريمان، سفير الولايات المتحدة الأمريكية السابق لدى المملكة العربية السعودية، أن المملكة رفضت نصيحة أمريكا بعدم إعدام نمر النمر، مؤكداً في الوقت نفسه أنها باتت تتجاهل أمريكا بشكل متزايد مؤخرًا. حسب قوله.

 

وأوضح فريمان أن العلاقات بين الرياض وواشنطن تشهد تدهورًا منذ فترة طويلة وبدأت بشكل واضح قبل تولي إدارة الرئيس الحالي باراك أوباما ولايته الأولى”، وفقاً لصحيفة لوس أنجلوس تايم الأمريكية، مشيرًا إلى أن المملكة تجاهلت بشكل متزايد الرغبات الأمريكية.

 

وتابع سفير الولايات المتحدة السابق أن السعوديين وصلوا إلى قناعة بأن الشيء الوحيد الفعال الذي يمكن القيام به هو الاهتمام بشؤونهم والاعتماد على أنفسهم.