بث ناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي تسجيلاً مصوراً من كاميرا مراقبة يظهر مراهقتين تعتديان بالضرب المبرح على رجل مشرد في أحد المراكز التجارية الروسية.

 

وقد أظهر التسجيل المصور فتاتين وهما تجران الرجل بالقرب من السلالم الكهربائية في مركز تسوق روسي في حوالي الساعة الحادية عشرة وخمسين دقيقة ليلاً.

 

من ثم تقوم الفتاة التي كانت ترتدي معطفاً فاتح اللون وبنطال جينز بتوجيه الركلات إلى الرجل المسكين بينما كانت زميلتها تمسك به.

 

فيما استمر الهجوم لعدة دقائق قبل أن تترك الفتاتان الرجل على الأرض والدماء تنزف من وجهه بغزارة، لتقومان بعد ذلك بسحب الرجل إلى الطابق السفلي عبر السلالم الكهربائية قبل أن يظهر ثلاثة أشخاص في المكان بينهم حارس أمن ليتفقدوا بقعة الدم التي تركها الرجل.

 

وفي نهاية الفيديو يتمكن الرجل من الفرار من الفتاتين ويتوجه نحو السلم الكهربائي حتى يصل إلى الباب بحسب صحيفة الدايلي ميل البريطانية.