تداول سعوديون صورة لسيارة جيب موديل حديث تتجاوز قيمته الربع مليون ريال, قيل إن مالكها احرقها في ضيافة قبيلته في منطقة نجران وذلك إرضاء لأحدهم.

 

وقام إبن مالكها بإطلاق النار عليه داخل سيارته ولم يصب بأذى .

 

حيث لاقى هذا العمل استهجان نشطاء التواصل الاجتماعي وإعتبروه إستعلاء على النعمة التي يعيش فيها السعوديين ولو أنه اعطى إبن قبيلته المتضررة سيارته أو تصدق به للمحتاجين اخير من هذا العمل الذي يجر نقمة رب العالمين.

٢٠١٦٠١١٢_١٥٥٨٣٨