أثارت وزيرة الثقافة التونسية “سنية أمين” جدلاً واسعا في تونس والدول العربية بعدما ظهرت خلال حلفها اليمين بمظهر أثار جدل الكثيرين حيث ارتدت غطاء رأس فوق ملابس قصيرة وهذا عرضها إلى انتقادات لاذعه.

 

وفسر البعض السر في ذلك، بأن الوزيرة لا ترتدي الحجاب في الأساس لكنها اضطرت لوضع غطاء الرأس، نظرًا لأن بروتوكول حلف اليمين يقتضي وضع اليد على المصحف أثناء القسم.

 

وفى نهاية الفيديو تظهر الوزيرة وهيا بدون غطاء الرأس أثناء التقاطها الصور الجماعية بجوار رئيس الجمهورية وزملائها من الوزراء.