تداول ناشطون على وسائل التواصل الاجتماعي صوراً بثها الإعلام الصيني يظهر مجموعة من السيدات تعملن في مجال حماية جزر باراسيل حال تعرضها لعدوان خارجي.

 

بحسب تقارير محلية فقد أرسلت الصين فوجا من المجندات إلى جزر شيشا المتنازع عليها في بحر الصين الجنوبى في عام 2001 للدفاع عنها من أي عدوان فيتنامي أو تايواني.

 

فيما أثار المجندات الإعجاب بجمالهن الأخاذ وموهبتهن في القتال وخاصة بعدما فازوا بالعديد من جوائز الاستحقاق.

وظهرت الصور لتوضح أن الصين لا تسعى لتهديد النظام العالمي، وإنما تبحث عن بناء مكان نابض بالحياة، ملئ بالحدائق الرائعة وبمجندات قادرات على عزف الآلات الموسيقية.

 

ومن المعروف أن الصين تسيطر على هذه الجزر منذ الحرب القصيرة التي خاضتها ضد فيتنام الجنوبية في عام 1974.