تنظر محكمة الاستئناف مدينة فاس المغربية في قضية فريدة من نوعها مطلع الأسبوع المقبل المتعلقة ببلاغ تقدم به رجل سعودي طاعن في السن يتهم من خلاله شابا وفتاة بهتك عرضه والاعتداء عليه جنسية ومن تم ابتزازه.

 

وبحسب ملف القضية ، فإن المهمين كانا داخل فيلا المشتكي بمدينة إموزار حيث قاما بتخديره وتصويره في أوضاع جنسية وهو يدخل شمعة في مؤخرته، بعدها شرعا في ابتزازه بذلك الشريط حيث حصلا على مبلغ مالي منه لكنهما عاودا الكرة من جديد ليقدم الشيخ السعودي على وضع شكاوى لدى العناصر الأمنية والتي حددت هوية المتهمين وألقت عليهما القبض.

 

هذا ويتابع المتهمان لأجل “هتك العرض بالعنف والمشاركة في ذلك، والنصب والابتزاز والمشاركة فيهما ”.