خرج مسؤول عسكري روسي في أقوى تصريح من نوعه تحدث فيه عن مساعدة المعارضة السورية المسلحة لجيش النظام السوري في استعادة مدينة سلمى من المعارضة التي تقودها ما قال عنها جماعات مسلحة في ريف اللاذقية الشمالي.

 

وقال سيرغي رودسكوي، المسؤول في هيئة الأركان العامة للقوات المسلحة الروسية، “تم في شمال محافظة اللاذقية بمشاركة فصيل قوى المعارضة “صقور الصحراء”، استعادة ثلاث بلدات من بينها مدينة سلمى المعقل الرئيس للجماعات المسلحة وعاصمة اللاذقية الجبلية”. وفي محافظة حماة استعاد الجيش السوري السيطرة على 10 بلدات في الفترة الأخيرة.

 

ولفت المسؤول في هيئة الأركان العامة للقوات المسلحة الروسية، في معرض حديثه عن العملية التي تجريها طائرات سلاح الجو الروسي في سوريا استجابة لطلب رئيس الجمهورية السورية، إلى “تزايد دور قوى المعارضة الديمقراطية السورية في مكافحة الإرهاب في سوريا”، مشيرا إلى أن الحجم العددي لهذه الفصائل يزيد الآن على “10.5 ألف شخص”.