عندما هاجم جورج بوش الأبن العراق في العام 2003, وقف العالم كله يصفق له حتى دول الخليج نفسها لكي يسقط صدام حسين الزعيم العربي الذي كان يحكم العراق بالنار والحديد, وهدد الأمريكان ونفذ تهدده, ووقف في وجه إسرائيل كذلك وقصفها, وكتم أنفاس الايرانيين ومنع تمددهم.

 

الغريب أن ضاحي خلفان نائب رئيس شرطة دبي والمقرب من ولي عهد أبو ظبي خرج بتغريدة يبدو أنه عرف فيها جيدا من هو صدام حسين بعد فوات الاوان منتقدا سياسة الرئيس الأمريكي الأسبق، جورج بوش في العراق معتبرا أنه قدم خدمة كبيرة لإيران.

 

وأضاف خلفان في سلسلة تغريدات على موقع التواصل الاجتماعي “تويتر” قائلاً.. “ما فعله الأمريكان واليهود لتحقيق أمن بعيد المدى لإسرائيل أنهم سلموا العراق لإيران.. تكالبت علينا الامم.. غزو العراق جريمة لا تغتفر”.

 

وتابع قائلا  “ما عجز الخميني عن تحقيقه في العراق لإيران حققه بوش لإيران لو كانت هناك عدالة دولية لقدم بوش الابن إلى محكمة في لاهاي على جرائمه ضد الإنسانية في العراق.. ولقدم خامنئي متهم في القضية ذاتها.. لن ينفع الأمة العربية إلا العرب أنفسهم يجب ألا نعول على أحد في درء المخاطر عنا.