لسوء طالعه أُجبر طفل هندي في السابعة من عمره على الزواج من كلبة في إحدى القرى الهندية حيث يقول حظه بأن زوجته الأولى ستموت في وقت مبكر.

 

ففي واقعة غريبة من نوعها أقيم حفل زفاف للطفل موكيش كيراي “7 أعوام” مع كلبة في قرية جارخاند الهندية بعد أن قال عراف القرية بأن طالع الطفل سيء وأن زوجته الأولى ستفارق الحياة بعد زواجه بها بوقت قصير.

 

وبالإضافة إلى ذلك فإن ضرساً غريباً نما في الجزء العلوي من فم الطفل وهذا من الأمور التي تعتبرها قبيلته دليلاً واضحاً على طالعه السيء.

وبسبب هذه الدلائل التي تشير إلى طالع الطفل السيء أجبر موكيش على الزواج بكلبة لتكون زوجته الأولى.

 

وعلى الرغم من جهود الحكومة المتواصلة لتوعية المجتمعات الريفية والقبلية ودعوتهم إلى إعمال العقل ونبذ الخرافات، فإن الكثير من المجتمعات الهندية البدائية لا تزال تؤمن بالطالع والأبراج والخرافات بحسب صحيفة الدايلي ميل البريطانية.