تداول نشطاء على مواقع التواصل الاجتماعي صور قالوا انها لطلاب في مدينة تعز اليمنية اضطروا لإجراء اختبار تحريري في الطرقات المجاورة لمدرستهم، وسط مراقبة قبل المعلمين والأهالي، وذلك بعد أن قصفت ميليشيات الحوثي مدرستهم.

 

وتعاني مدينة تعز، منذ أشهر، من القصف العشوائي على الأحياء السكنية من قبل مليشيات الحوثي وصالح وحصارها المفروض على مداخل المدينة.