دعا الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي السبت, التونسيين الى “عدم اضاعة بلدهم” وضرورة تفهم صعوبة الاوضاع الاقتصادية في العالم اجمع، في تعليق مقتضب على الاحتجاجات الاجتماعية غير المسبوقة في تونس منذ ثورة 2011.

 

وقال السيسي في كلمة القاها خلال احتفال بعيد الشرطة نقله التلفزيون المصري “انني لا أتدخل في الشأن الداخلي للاشقاء في تونس لكن أقول لكل الشعب التونسي ان الظروف الاقتصادية صعبة للغاية على كل العالم” مضيفا “حافظوا على بلدكم”.

 

وتابع رئيس النظام المصري “أقول هذه الكلمة الان عسى أن الحق سبحانه وتعالى يمنحني أجرا بأنني اوصيت بالخير والسلام والامن والتعمير والتنمية والاستقرار وليس بالترويع ولا التخريب ولا التدمير ولا القتل ولا الشر ولا سعيت له ..اقول لكل من يسمعني في كل دولة حافظوا على بلادكم ، لا تضيعوها”.

 

وشهدت تونس ليل الجمعة-السبت ليلة اولى من حظر التجول الذي اعلن بعد ايام على احتجاجات اجتماعية غير مسبوقة في حجمها ومدتها منذ ثورة 2011.

 

وتشهد مصر الإثنين المقبل الذكرى الخامسة لثورة 25 يناير التي أطاحت بنظام حسني مبارك, فيما يتوعد الشارع المصري رئيسه الحالي عبد الفتاح السيسي بثورة مماثلة في تلك الذكرى وسط حالة القمع والاعتقالات الكبيرة التي تشنها الحكومة لكبح جماح تلك التظاهرات المرتقبة.