قضت محكمة جنح مدينة نصر بالقاهرة، خلال الساعات الماضية، بعدم قبول دعوى اتهام الفنانة انتصار، بالتحريض على الفسق والفجور، لانتفاء الضرر الشخصي والجنائي للمدعي.

 

وجاء في الدعوى، التي أقامها المحامي هانى جاد، وحملت رقم 53561 لسنة 205، أن الفنانة انتصار دعت للفسق والفجور، من خلال مقطع فيديو، ظهرت فيه ببرنامج “نفسنة”، المذاع على فضائية “القاهرة والناس”، تحرض من خلاله الشباب، على مشاهدة الأفلام الإباحية.

 

وشهدت مواقع التواصل الاجتماعي في وقت سابق، هجوماً شرساً على قناة “القاهرة والناس” ومالكها طارق نور، بعد مطالبة انتصار للشباب بمشاهدة الأفلام الجنسية “البورنو”، كوسيلة لملء الغرائز و”لتصبير أنفسهم”، بحسب تعبيرها.

 

وقالت انتصار للشباب: “صبروا نفسكوا بالأفلام دي”، لتأتي زميلتها في تقديم البرنامج هيدي كرم لتقول إن  الأفلام الإباحية ليست حقيقية بل تختلف عن الواقع في “الأحجام والأشكال”، وفقاً لتعبيرها.

 

وجاءت تصريحات مقدمتي البرنامج صادمة للمصريين، للحديث بهذا الشكل على وسيلة إعلامية منتشرة ويشاهدها أغلب الفئات العمرية، كذلك عدم احترامها للذوق العام وعادات وتقاليد المجتمع المصري.

 

وأعلن عدد من النشطاء على صفحات التواصل الاجتماعي، تبني حملة لمقاطعة مشاهدة القناة، في حالة عدم اتخاذ إجراءات رادعة ضد مقدمتي البرنامج، أو إلغائه من خريطة القناة، وتقديم اعتذار للشعب المصري عما قيل خلال الحلقة الأولى منه.