أعلن وزير الداخلية السويدي انديرس يغمان أن بلاده ستطرد حوالي 80 ألف مهاجر وصلوا إلى السويد في العام 2015 وتم رفض طلب اللجوء الذي تقدموا به، مشيرا الى “أننا نتحدث عن 60 الف شخص لكن العدد يمكن ان يرتفع الى 80 الفا”.

 

وفي حديث لصحيفة “داغينس اندستري” السويدية، أوضح الوزير السويدي ان الحكومة طلبت من الشرطة ومن مكتب الهجرة تنظيم عمليات الترحيل.

 

وأشار إلى أنه “في الاوقات العادية، تتم عمليات الترحيل في رحلات تجارية لكن نظرا الى العدد الكبير سوف نلجأ الى المزيد من رحلات التشارتر التي سيتم استئجارها خصيصا لعمليات الترحيل التي يمكن ان تستغرق سنوات”.