بعد أن كشف صاحب متجر بريطاني عاملة صندوق لديه تقوم بسرقات متكررة من الحصالة قرر أن بتلقينها درساً لن تنساه، حيث قام بعرض مقطع فيديو في المتجر يظهر فيه العاملة وهي تسرق النقود من الصندوق وتضعها في حقيبتها.

 

وفي التفاصيل راودت مارتن سلاتر (58 عاماً) الشكوك حول فقدان مبالغ نقدية كبيرة من الصندوق في متجره بمدينة دورست الساحلية، فقرر مراجعة كاميرات المراقبة، التي ظهرت فيها جاكلين راي (49 عاماً) وهي تختلس النقود من الصندوق.

 

ويقول مارتن إنه أراد أن يفضح جاكلين أمام الزبائن، بعد أن سرقت آلاف الجنيهات الاسترلينية من صندوق المتجر، وكانت على وشك أن تتسبب في إفلاسه بحسب ما أوردت صحيفة دايلي ميل البريطانية.

 

وليكون المشهد واضحاً لجميع الزبائن، استعان مارتن بشاشة كبيرة قياس 42 بوصة ثبتها فوق الثلاجة، بحيث يستطيع كل من يدخل إلى المتجر مشاهدة مقطع الفيديو، الذي عرض بشكل مستمر على مدار الساعة.

 

ولتجنب أي التباس لدى الزبائن علق مارتن الذي يدير متجر “جينكينز” بمساعدة زوجته بيتي منشوراً في المتجر يشرح سبب عرض هذا الفيديو بشكل مستمر.

 

وكتب مارتن في المنشور: “يظهر هذا الفيديو الملتقط بكاميرات المراقبة العاملة جاكلين راي وهي تسرق من الصندوق على مدى ثلاثة أيام، وقررنا أن نعرض مشاهد السرقة لأن العاملة لم تخدعنا فقط، بل خدعت الزبائن أيضا”.

 

وأضاف: “كنا على وشك أن نخسر متجر جينكينز بسبب السرقات المتتالية، لكننا ما زلنا هنا، ونأمل أن نتمكن من الوقوف على أقدامنا واستعادة ثقة الزبائن من جديد”.