شبه الاعلامي السوري فيصل القاسم, النظام السوري برئاسة بشار الأسد بإسرائيل التي تحتل الأراضي الفلسطينية وتقتل الشعب الفلسطيني وتشرد أهله.

 

وقال القاسم في بوست نشره على صفحته عبر موقع التواصل الاجتماعي “فيس بوك”, ” اسرائيل تدمر المناطق الفلسطينية وتقتل اهلها وتشردهم ثم تشتكي امام العالم من الارهاب. وكذلك بشار الاسد يدمر سوريا ويشرد شعبها ويشتكي من الارهاب “.

 

ويواصل النظام السوري قتل مواطنيه بغية القضاء على الثورة السورية التي اندلعت للتغيير ولكن الأسد ومن والاه يرفضون تلك الفكرة نهائيا ويصرون على أن حرية السوري “إرهاب” يجب القضاء عليها مستعينا بالروس والإيرانيين ومليشيات الشيعة لقتل أبناء شعبه.

 

ويرسل الأسد مبعوثيه إلى دول العالم الغربي بهدف تشويه صورة الثورة السورية والزج باسم تنظيم الدولة الاسلامية داعش والقاعدة في الصراع لإضفاء الشرعية على قتله شعبه تحت مسمى محاربة الإرهاب.