“وكالات- وطن”- تعرضت مراسلة تليفزيونية، لتحرش جنسي على الهواء مباشرة، في مدينة كولونيا الألمانية، خلال تغطيتها فعاليات كرنفال كولوجين(Cologne Carnival) الذي أقيم الأسبوع الماضي وسط إجراءات مشددة لمواجهة التحرش بعد أن أصابت البلاد صدمة بسبب اعتداءات تعرضت لها نساء عشية العام الجديد ووجهت فيها أصابع الاتهام للاجئين.

 

وفي آخر مرة تجمعت فيها حشود كبيرة في كولونيا يوم 31 ديسمبر كانون الأول الماضي تعرضت مئات النساء للاعتداء والتحرش والسرقة أمام محطة القطارات المركزية.

 

وقالت وزارة داخلية الولاية وتقارير الشرطة: إن مظهر معظم الضالعين في تلك الحوادث يدل على أنهم من العرب ومن شمال أفريقيا.

 

وأدت تلك الحوادث أكثر من غيرها لانتقادات حادة لقرار المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل بفتح أبواب ألمانيا أمام أكثر من مليون مهاجر.

 

وتم التحرش الجنسي بالمراسلة، إزميرالدا لابي، على الهواء مباشرة، أمام شاشات التليفزيون عندما جاء رجل من خلفها وقام بحركات جنسية، ثم أمسك صدرها.

 

وقالت المراسلة للتليفزيون المحلي: “في البداية ظهر من ورائي رجلان، وفجأة وجدت يد أحدهما على صدري، وحينها أصابتني صدمة كبيرة”.

 

الرجلان المتورطان في الحادث، مطلوبان الآن من قبل الشرطة، إذ ستوجه إليهما تهمة التحرش الجنسي.

 

وأكدت الشرطة، أن 18 حادث اعتداء جنسي، بدءًا من التحرش اللفظي وانتهاء بالاغتصاب، قد وقعت في الليلة الأولى من لمهرجان التاريخي، مشيرة إلى أنها تتحفظ الآن على 181 شخصاً.

 

كما تلقت الشرطة 143 بلاغا بشأن “أذى جسدي” و30 عملية سطو مسلح.