أدى وجود على متن إحدى الخطوط الملكية المغربية بإقالة “إدريس بنهيمة” من منصب رئاسة الشركة وذلك بأمر من ملك محمد السادس.

 

ووصف المغردون ما جرى “بالغضبة الملكية” نتيجة قيام زوجة مدير بنك مغربي باصطحاب كلب مع الراكبين في الدرجة الأولى من الدار البيضاء إلى نيويورك، وتناوله وجبة الغذاء إلى جانبهم كأي راكب عادي بكل تلقائية وأريحية.

 

وزاد الأمر سوءاً قيام أحد الركاب بتصوير المشهد ونشره مقطع الفيديو للكلب وهو يجلس في مقعد لوحده مما تسبب في موجة استياء كبيرة على الشبكات الاجتماعية.

 

هذا الأمر أدى لصدور قرار ملكي بإقالة المدير العام لشركة الخطوط الملكية المغربية، إدريس بهيمة، وجرى تعيين خلف له عبد الحمد عدو وذلك السبت 6 فبراير 2016.