أثبت تحقيق أمريكي صادم أن ساعي بريد أمريكي من ولاية تينيسي أنجب 1300 ابن غير شرعي، بحسب ما أثبتت تحليلات الدي أن أيه.

وبحسب التحقيق الذي نشره موقع “وورلد ديلي نيوز” الأمريكي أن تحليلات الدي أن أيه DNA كشفت أن ساعي بريد يكون والد لـ 1300 ابن غير شرعي.

وأوضح الموقع أن التحقيق بدأ عام 2001، حينما جاء شخصان إلى مكتب للتحليلات وطلبا إجراء تحليل للتعرف على أبوهما، وكانت الصدمة أن الاثنين ظهرا أشقاء من نفس الأب.

وتابع الموقع أنه نتيجة لذلك، فتحت السلطات تحقيقا خاصا استمر لمدة 15 عاما، جمع خلال آلاف العينات من الدي أن أيه، لتتوصل إلى حقيقة صادمة أن هناك 1300 شخص من أب واحد.

وعلق ساعي البريد المتقاعد، الذي لم يتم الكشف عن اسمه: “لست خجولا مما فعلت، موضحا أن موانع الحمل لم تكن منتشرة بشكل واسع خلال ستينات القرن الماضي، لذا فإن كل ذلك قد حدث”.

وتابع المسن: “بعضهن كن يعتقدن أنني جوني كاش بالفعل، لست متأكد من أنهم قد صدقوا ذلك حقا أم أنهم حاولوا إقناع أنفسهم بذلك، لكن من أنا كي أقول لا للفتيات الجميلات”.

غير أن بعض المواقع الإخبارية الأخرى قالوا أن هذا التقرير ربما يكون غير صحيح، فلم يتمكنوا من التحري من دقته.