طالب نجم المصارعة الحرة هولك هوغان بتعويضات قدرها 100 مليون دولار بسبب فيديو يعرض ممارسته الجنس مع زوجة أحد أصدقائه.

وقال هوغان البالغ من العمر 62 عاما في المحكمة التي تنظر القضية إن نشر الفيديو يمثل اعتداء على خصوصيته وقد تسبب بإذلاله.

وقد عرض الفيديو على موقع الأخبار والترفيه Gawker .

وقال هوغان إن صديقه الإذاعي “بوبا” يعيش في “علاقة زواج حر” مع زوجته، وأرادها أن تمارس الجنس معه، وإنه وافق على ذلك، لكنه لم يكن يدرك أن هناك كاميرا تسجل ما يجري.

ويتوقع أن تستمر المحاكمة عدة أسابيع.

ويقول هوغان إن نشر الفيديو تسبب باضرار لسمعته الشخصية والمهنية.

وقد سجل الفيديو سبعة ملايين مشاهدة على الإنترنت، حسب ما قاله محامي هوغان أمام المحكمة.

وقال محامي الموقع الذي نشر الفيديو إن نشر صور ولقطات فيديو لحياة المشاهير هو شيء يترتب على شهرتهم.