خلافا لأنباء التنافس بين المحمدين أو تعزيزا لها -لا أحد يعلم – أثارت عدة قبلات متتابعة من صاحب السمو الملكي، الأمير محمد بن سلمان، ولي ولي العهد النائب الثاني لرئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع، على يد أخيه صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن نايف ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية، إعجاب المغردين على موقع “تويتر”.

وتداول المغردون مقطع فيديو بثته قناة “الإخبارية”، للحظة وصول الأمير محمد بن نايف مساء، أمس الأربعاء (9 مارس 2016)، إلى قاعدة الملك خالد العسكرية بحفر الباطن، لحضور تمرين “رعد الشمال” الذي تقوده المملكة بمشاركة قوات من عدد من الدول العربية والإسلامية، حيث نقلت الكاميرا استقبال ولي ولي العهد له، على سلم الطائرة، وقيامه بتقبيل يده عدة مرات متلاحقة، الأمر الذي قوبل بتعليقات الثناء والدعاء بأن تسود علاقات الود والاحترام جميع أبناء المملكة.

التقبيل قد يكون نتائجه مشابهة لما أقدم عليه الملك سلمان حين اقال أخيه ولي العهد ثم قام بزيارته في منزله ليقيم هو الآخر مهرجان للتقبيل أرسل رسالة للعالم أن لا نزاعات في العائلة الحاكمة.