الدبور – متجاهلا عمدا وتحت الاصرار والترصد دور المملكة السعودية كشف سرحان العتيبي- أستاذ العلوم السياسية في جامعة الملك سعود، السيناريو (الإسرائيلي – الأمريكي) لتمكين أحمد أبو الغيط من منصب أمين عام جامعة الدول العربية، متسائلًا: “هل تريد أمريكا نشر الديموقراطية في العالم؟ أم هي تريد فرض نموذج من الديموقرطية يحقق أهدافها ومصالحها؟”.

وأضاف في سلسلة تغريدات له على حسابه بتويتر: “هكذا هي ديموقراطية أمريكا العرجاء، بعد سقوط نظام مبارك حاولت أمريكا أن يقوم نظام ديموقراطي يتماشى مع أهدافها ورؤيتها لقضايا المنطقة، وأن يكون بيد خلاياها النائمة والقائمة”.

ولفت إلى أن أمريكا تفاجأت بنتائج الانتخابات التشريعية والرئاسية في مصر، فوضعتها في حرج أمام العالم، فقد خسر تيارها الانتخابات فأصبحت في حيرة من أمرها، ووضعت أمريكا السيناريو القادم، وأوكلت مهمة التنفيذ لإسرائيل، وبقيت بعيدة عن مسرح الجريمة وتراقب ما يجري.

وأوضح “العتيبي” أن إسرائيل حركت عملاءها لتقريب السيسي، ووضعت السيناريوهات المُحتملة لإسقاط الحكومة الشرعية، وحركت خلاياها في وسائل الإعلام، فوصل السيسي للسلطة بقرار (أمريكي – إسرائيلي)، وأعاد رموز الدولة العميقة لتثبيت عرشه المهزوز، ومن ضمن ذلك وزير خارجية حسني مبارك أمينًا عامًا لجامعة الدول العربية.