الدبور – تخيلوا.. الرئيس الروسي يتصل بالرئيس السوري ليتفق معه وكأنه بحاجة إلى موافقته كي يخفض أو يزيد من عديد قواته في سوريا.

فقد أعلنت الرئاسة السورية ان الرئيس السوري بشار الاسد ونظيره الروسي فلاديمير بوتين اتفقا خلال اتصال هاتفي على تخفيض عديد القوات الجوية الروسية في سوريا بما يتوافق مع المرحلة الميدانية الحالية، واستمرار وقف الأعمال القتالية.

وفي بيان لها، لفتت الى ان ذلك سيترافق مع استمرار دعم روسيا الاتحادية لسورية في مكافحة الإرهاب. واشارت الى ان القرار اتى بعد النجاحات التي حققها الجيش السوري بالتعاون مع سلاح الجو الروسي في محاربة الإرهاب، وعودة الأمن والأمان لمناطق عديدة في سوريا، وارتفاع وتيرة ورقعة المصالحات في البلاد.