يحرص اللصوص عادة على مغادرة موقع الجريمة في أسرع وقت ممكن، بعد سرقة ما غلا ثمنه وخف حمله، إلا أن هذا اللص كسر القاعدة، وأراد أن يغفو لبعض الوقت داخل الشركة التي حاول سرقتها، قبل أن يعثر عليه حراس الأمن في صباح اليوم التالي.
وتظهر المشاهد التي التقطتها كاميرات المراقبة داخل أحد المباني في مدينة شنغهاي الصينية، لحظة دخول اللص إلى المبنى حوالي الساعة 6.40 دقيقة مساءاً، واستخدامه المصعد للوصول إلى الطابق الثامن، قبل أن يختبىء حتى الساعة العاشرة لتنفيذ عملية السرقة، نقلا عن موقع 24 وبحسب ما ذكرت صحيفة دايلي ميل البريطانية.

وبعد أن أطفأ حراس الأمن الأضواء وأغلقوا الأبواب في المبنى، راح اللص يتجول داخل المكاتب، وسرق العديد من الهواتف وأجهزة الكمبيوتر المحمولة فضلاً عن حقيبة يد، وبدلاً من أن يغادر المكان بعد حصوله على مبتغاه، قرر اللص لسبب غير معروف أن ينام في ممر الطابق الثامن، بعد أن وضع المسروقات إلى جانبه.

ولم يستيقظ اللص طوال الليل، وفي اليوم التالي، ألقي القبض عليه بعد أن عاد حراس الأمن عند الساعة 6.00 صباحاً، وسارعوا إلى الاتصال بالشرطة، ولا يزال التحقيق جارياً مع المتهم، وتشير التقارير إلى أنه كان متعباً للغاية، ووقع في شر أعماله عندما أرد أن يستريح لبعض الوقت.