اشتعلت أرجاء موقع التواصل الاجتماعي “تويتر” غضباً إثر مداخلة الباحث الأردني “نصير العمري” في قناة “الإخبارية”، وهو صاحب التعليقات المهاجمة للمملكة حكومة وشعباً، الأمر الذي أثار المغردين.

ووفقا لموقع تواصل طرح المغردون عبر وسم “#الاخباريه_تستضيف_نصير_العمري” العديد من التساؤلات حول أسباب استضافة العمري.

واستدعى النشطاء تغريدات من حساب العمري نشرها صباح اليوم الخميس متضمنةً مقاطع فيديو أثناء استضافته بقنوات إيرانية، حيث هاجم فيها المملكة العربية السعودية، وخاصة قيادتها للتحالف العربي لإعادة الأمل في اليمن.

وكتب سعيد حسين الزهراني: “بعد الهاشتاق تابعت تغريدات نصير هذا.. شتمنا شتم ما شتمه حوثي ولا رافضي”.

وغرد خالد بن عابر العنزي: “حزمٌ في الجنوب ورعدٌ في الشمال.. وإعلامنا يهدم ما بنيناه باستضافة أمثال هؤلاء”.

وقال فيصل الفريان: “عندما يكون بيتك مخترقاً، هل هي رسالة من إيران وأذنابها بأنهم يصلون إلى إعلامنا وأكثر؟”.

وتابع خالد العلكمي: “سبّونا نستضيفكم ونكرمكم، اسألوا فريدمان، إياد جمال الدين، سالم حميد، والآن الإخبارية تستضيف نصير العمري”.

واستطرد د. كساب العتيبي: “ما فعلته الإخبارية إهانة لكل سعودي، ويجب عليها الاعتذار ومحاسبة المسؤول، كُلنا نشعر بالغبن والغضب”.

أما عبدالله الملحم فقال: “ناشطو وسائل التواصل الاجتماعي أكثر وعياً ومتابعة وإدراكاً من مسؤولي القناة لمعرفة أصدقائنا من أعدائنا”.

وتحسر د. محمد الخرعان على حال المنافذ الإعلامية التي يرى تقصيرها بقوله: “عفواً يا إعلامنا الرسمي، فقد بالغت في شتمنا أكثر من خصومنا”.