تمكنت الإدارة العامة لشرطة السياحة والآثار، من ضبط شاب وزوجته لقيامهما بممارسة الرذيلة مع آخرين بمقابل مادى داخل أحد الفنادق الشهيرة بالقاهرة.

وردت معلومات لرئيس مباحث الآداب بشرطة السياحة، تقيد قيام شاب بتسهيل دعارة زوجته مع راغبى المتعة الحرام بمقابل مادى، وأن المتهم يقوم أيضا بممارسة الفجور مع آخرين بمقابل مادى عن طريق برامج التواصل على الهواتف المحمولة الحديثة.

وعقب تقنين الإجراءات تم رصد المتهمين أثناء تواجدهما داخل أحد الفنادق الشهيرة بالقاهرة للاتفاق مع راغبى الأعمال المنافية للآداب لممارسة الجنس الحرام معهما مقابل مبالغ مالية مختلفة.

وبعد استئذان النيابة العامة تم ضبط المتهمين، وبمواجهتهما اعترف الشاب على تسهيل دعارة زوجته للسائحين، وأيضا قيامه بممارسة الشذوذ الجنسى مقابل مادى دون تمييز، وبالعرض على النيابة العامة أمرت بحبس المتهمين 4 أيام على ذمة التحقيقات.