إبتكر علماء من معهد سكريبس للأبحاث الطبية بولاية كاليفورنيا الأميركية، أول لقاح ضد التدخين، يعمل على تخفيض التأثير السلبي للنيكوتين في الدماغ.

ويساعد هذا اللقاح على زيادة عدد الأجسام المضادة التي ترتبط بجزئيات النيكوتين، فتبطئ تأثيره.

وقد سبق أن جرت محاولات عديدة لابتكار لقاح مضاد للتدخين، وجرت آخر محاولة في هذا الاتجاه قبل فترة، لكن الاختبارات السريرية التي أجريت على لقاحين مضادين للتدخين فشلت.