أخطرت وزارة الداخلية محكمة النقض بعدم توافر مقر ملائم خارج دار القضاء العالي؛ لانعقاد جلسة محاكمة الرئيس الأسبق محمد حسني مبارك، في قضية ، والمقرر انعقادها 7 أبريل المقبل.

فيما سخر النشطاء من رد الداخلية وعلقوا بنشر اقتراحات لمكان ، فينما قال بعضهم ان تحت سفح الهرم هو المكان المناسب اقترح اخرون ان تتم محاكمته بقلب ميدان التحرير حيث مسرح الجريمة ، اما الساخرون فقد اكدوا ان حديقة الحيوان او الازهر بارك سيكون مكانا مناسبا …

وقالت مصادر قضائية، إن محكمة النقض تلقت إخطارًا من وزارة الداخلية، بعدم توفير مكان ملائم لعقد محاكمة مبارك، والتي أجلتها محكمة النقض في الجلسة الماضية، حتى يتم توفير مكان ملائم ومستقل لعقد جلسة المحاكمة في حضور مبارك.