الدبور – لم يتوقع بن زايد ردة الفعل العنيفة والصفعات اليومية التي تتلقاها إماراته من لإعتقاده انه هو من دعم السبسي للوصول الى الحكم، فظن أن قراره سيكون زوبعة في فنجان ويمر خلال دقائق.

ولكن رد الشعب التونسي أصابهم بالصدمة والفضيحة من قرار ضد كل المواثيق الدولية والأخلاق العالميةـ ومأن أولاد زايد تهمهم أي أخلاق واي سمعه.

فقد إنتشر الهاشتاق تونس تؤدب بشكل كبير، ومنعت السلطات التونسية طيران من الهبوط في أراضيها، ووصلت فضايحهم الى اليابان حيث إمتنع طيار تونسي يعمل في اليابان من الهبوط في دبي ودعمته شركته التي يعمل بها.

و كشف حساب “بدون ظل” الشهير بتويتر، والذي يعرف نفسه على أنه ضابط بجهاز الأمن الإماراتي، عن تفاصيل تقرير سري أصدرته سفارة بتونس، بشان الأزمة الكبيرة التي أثارها القرار الإماراتي الأخير “منع التونسيات من السفر على متن ”.

وقال حساب “بدون ظل” الذي تحظى تسريباته السياسية بمتابعة واسعة جدا بين النشطاء، في تغريدة له بـ”تويتر” لا ندري كيف وصلت الدبور :”تقرير سري من سفارتنا في اصبحت صورة دولتنا وصورة المواطن الاماراتي في سيئة للغاية”

وتابع “وكان بامكاننا أن نتعامل مع الحكومة التونسية بشكل افضل” وفق لتص التغريدة.

ولم يبق إلا أن يبكي السفير الإماراتي ويقول وسختوا سمعتنا الله يوخذكم بقراراتكم الهبلة وتخبطكم في كل الدول العربية.

الدبور يبشر السفير وولي أمر السفير، لا تكاد تذكر إسم الأمارات امام اي عربي وأجنبي حتى في اليابان حتى يقول لك متى تنتهي وقاحتهم.