الدبور – خرج الوليد بن طلال في لقاء حصري وجديد وهو الأول بعد خروجه من ، بعد إعتقال دام أكثر من شهرين بتهم فساد، أفرج عنه بعد ما دفع الوليد نصيبه من الجزية وثمن حريته.

الوليد الذي تعرض لشتى أنواع التعذيب، كان واضحا على هيئته، علم أن الأمر جاد وأن صلاحيات بن سلمان أكبر من رتبته كأمير وملياردير، فقد خرج يمدح الوطن والملك وولي عهد كما لم يمدح من قبل، وقال نحن كلنا بخدمة ولي العهد، أكيد لان ولي العهد الملك محمد بن سلمان أكرم بن طلال في سجنه وخصوصا أنه سمح له بشرب بيبسي دايت، وكان له مكتب يجلس عليه.

طبعا الببسي الدايت والمكتب كان فقط لزوم التصوير قبل الإفراج، وإلا لما لم يظهر من قبل؟ البدور يتسائل.

فقد بثّ برنامج “يا هلا” المذاع على قناة “روتانا خليجية” مقطع فيديو من مقابلة مقتضبة أجراها الإعلامي أحمد العرفج ضيف البرنامج مع الأمير الوليد بن طلال.

وطغت الطرافة على المقابلة، التي تُعد أول ظهور تلفزيوني للأمير الوليد بعد مغادرته فندق الريتز كارلتون، حيث تحدث عن الحمية الغذائية التي يتبعها وبعض عاداته. !

وقال الأمير الوليد إنه يتّبع نظاماً غذائياً نباتياً، بالإضافة إلى حرصه على صيام يومي الاثنين والخميس “يوميا”، وهي العادة التي أكد أنه لم يتركها قط ولن يتخلى عنها أبداً؛ لأن الصيام مما يتقرب به إلى الله، زيادة على ما له من فوائد صحية. وفي رده على تعليق للعرفج عن معنوياته المرتفعة بعد خروجه من الريتز كارلتون، قال الوليد: “كلنا تحت أمر الوطن ثم الملك ثم ولي عهده”.

روح يا شيخ الله لا يحرمك من الدايت بيبسي بعد اليوم ولا كرم بن سلمان عليك، وسجن الامراء جاهز أي وقت تشتاق قيه للبيبسي الدايت ومكتبك المريح.

شاهد المقابلة: