الدبور – هيئة الأمر بالمعروف قد تتصادم مع ولي العهد الملك محمد بن سلمان قريبا، وسينهي عملها ويرتاح من هذا الهم الذي سيقف بطريق رؤيته ٢٠٣٠ وهي تحويل المملكة من دولة إسلامية متشددة إلى مملكة علمانية منفتحة على العالم، يسمح فيها كل شيئ.

ففي خطوة أثارت التساؤلات وفي مقدمها: هل هو تحدي لولي العهد ؟  رفضت والنهي عن المنكر المطالبات،التي أطلقها عدد من النشطاء وكتاب الصحف في المملكة خلال الأشهر الماضية، والتي طالبت بعدم إغلاق المحلات وقت الصلاة .

وأصدر الرئيس العام لهيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر، الشيخ الدكتور عبدالرحمن السند، اليـوم الأحـد، بيانا رد فيه على الدعوات التي تطالب بعدم إغلاق المحلات وقت الصلاة.

وذكر الشيخ الدكتور السند ، في بيانه الذي وزع اليوم الاحد، “أن من أعظم أعمال الملك عبدالعزيز عند تأسيس المملكة أن جعل رجالاً يأمرون الناس في الأسواق العامة بأداء الصلاة، وحث الناس على ذلك، وسار على ذلك أبناؤه البررة وجرى عليه العمل إلى وقتنا هذا”.

وأضاف : “من أعظم الأركان التي تقوم عليها الدولة المسلمة؛ إقام الصلاة، لقوله تعالى الَّذينَ إِن مَكَّنّاهُم فِي الأَرضِ أَقامُوا الصَّلاةَ وَآتَوُا الزَّكاةَ وَأَمَروا بِالمَعروفِ وَنَهَوا عَنِ المُنكَرِ وَلِلَّهِ عاقِبَةُ الأُمورِ” [الحج: 41]“.

وكانت مطالبات قد انتشرت على مواقع التواصل الاجتماعي بعدم إغلاق المحلات التجارية بالسعودية في أوقات الصلاة.

إقرأ أيضا : حفل للشواذ في مكان عام في السعودية شاهد.. رؤية بن سلمان 2018