إخبارية سياسية - لاسعة - لاذعة - حاقدة - غير محايدة

أوبرا وينفري سفيرة للولايات المتحدة في بريطانيا في حال فوز أوباما

Obraaa
يرجح أن تعيّن مقدمة البرامج الأمريكية أوبرا وينفري سفيرة للولايات المتحدة لدى بريطانيا في حال فاز المرشح الديمقراطي باراك أوباما بالرئاسة. ونقلت صحيفة “تايمز أونلاين” البريطانية عن مصدر مطلع قوله انه فيما يطرح اسم كارولين كيندي لهذا المنصب، وهي الابنة الوحيدة للرئيس الأمريكي الراحل جون كينيدي التي لا زالت على قيد الحياة، إلاّ ان الأرجح أن تحمل وينفري لقب السفيرة الأمريكية في بريطانيا.
 
ونقلت الصحيفة البريطانية عن بيتر جاي المحرر الاقتصادي السابق في هيئة الإذاعة البريطانية “بي بي سي” والذي كان سفير بريطانيا في الولايات المتحدة أيام الرئيس جيمي كارتر، قوله “ستكون وينفري الاختيار المناسب فلا بد من تعيين شخص مقرب بما يكفي من الرئيس كي يتمكن من ترجمة الأحداث فينقل الرسالة إلى واشنطن كما ينقل الرسالة واضحة عن الإدارة الجديدة”.
 
لكن صحيفة “نيويورك بوست” الأمريكية نقلت عن المتحدث باسم أستوديو وينفري في شيكاغو تقليله من أهمية ما يتردد وقوله انه “لم يتم الاتصال بأوبرا في هذا الصدد”.
 
ورجّحت الصحيفة أن يكون اختيار وينفري، في حال حصل، مكافأة لها على دعمها القوي لأوباما.
قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد