إخبارية سياسية - لاسعة - لاذعة - حاقدة - غير محايدة

داسة اردنية: البطالة في الأردن علاقة طردية مع إدمان المخدرات

alt

عمان – أفادت دراسة أردنية نشرت السبت أن هناك علاقة طردية بين المخدرات وظاهرة البطالة . وأضافت الدراسة التي أجرتها وزارة التنمية الاجتماعية أن العاطلين عن العمل هم شرائح غير محصنة ضد آفة المخدرات.

 
وحسب الدراسة التي حملت عنوان “الشباب الأردنيون.. حياتهم وآرائهم” ،فان هناك “علاقة طردية قوية بين البطالة وتعاطي المخدرات”.
 
وخلصت النتائج التي توصلت إليها وزارة التنمية الاجتماعية، بعد دراستها لعلاقة أباء الموقوفين، والمحكومين بقضايا تتعلق بالمخدرات ، إلى أن 25 % من آباء المتعاطين عاطلون عن العمل.
 
ولكن الدراسة أشارت في المقابل إلى إن مستوى دخل المتعاطين يدل على أن أسرهم ليست فقيرة، بدلالة متوسط دخولها الشهرية، البالغ 509 دنانير”700 دولار أميركي ” ، ما يعني تجاوز خط الفقر المعتمد أردنياً و هو 400 دينار ” 600 دولار” .
 
وحذرت الدراسة من أن البطالة تتسبب في حدوث المزيد من المشكلات الاجتماعية والاقتصادية في الأردن. فعلى الصعيد الاجتماعي، وصل عدد المشكلات إلى 40 مشكلة أبرزها الجريمة، والتفكك الأسري، وتسرب الأطفال من المدارس، والانتحار، والإدمان على الكحول وتعاطي المخدرات، والتسول، وعمالة الأطفال، والإصابة بالأمراض العضوية وغير العضوية، والعنف ضد المرأة، والفقر، وانحراف الأحداث، وانخفاض مستوى التحصيل الدراسي.
 
أما على الصعيد الاقتصادي، فقد أوجدت البطالة في الأردن جملة من المشكلات أهمها انخفاض الناتج المحلي الإجمالي، وانخفاض الإيرادات الحكومية، وانخفاض معدلات الادخار، وانخفاض معدلات الأجور، وارتفاع معدلات الإعالة. وتشير الأرقام الرسمية الصادرة عن دائرة الإحصاءات العامة أن نسبة البطالة في الأردن للعام الماضي2009 بلغت 12% .
 
وحسب الأرقام الرسمية بلغ عدد قضايا المخدرات المضبوطة العام الماضي 3641 قضية تورط فيها 6397 شخصا مقابل نحو 2300 قضية لعام 2008، فيما بلغ عدد القضايا المضبوطة لعام 2007 نحو 2000 قضية، و1993 قضية لعام 2006، ما يشير إلى تنامي ظاهرة المخدرات في الأردن.
 
وأطلقت الحكومة الأردنية العام الماضي إستراتيجية وطنية لمكافحة المخدرات، تهدف في الأساس لوقاية الفئات الشابة من هذه الظاهرة.
قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد