نشرت مواقع التواصل الاجتماعي مقطع فيديو صادم لامرأة روسية حامل وهي تطرد بعنف من حافلة بسبب الضجيج الذي كان يصدره أطفالها على متن الحافلة.

 

فقد كانت المرأة تنام في الحافلة بينما كان أطفالها يصدرون ضجيجاً كبيراً أزعج ركاب الحافلة، وتقول التقارير بأن امرأة أخرى في الحافلة أيقظتها وطلبت منها أن تضبط تصرفات أطفالها قبل أن يندلع شجار بين المرأتين مما أحدث فوضى على متن الحافلة.

 

وقال أحد الركاب الذين شهدوا الواقعة: “استيقظت المرأة فجأة وبدأت بالصراخ على الفتاة التي أيقظتها وتذمرت من سلوك أطفالها. وبدأت برميها بأشياء كانت بحوزتها وحاولت ضربها.”

 

وحاولت المرأة الصعود إلى الحافلة مرة أخرى وتمسكت بمقابض الباب عندما تحركت الحافلة من مكانها فسحبها رجل كان يقف على الرصيف إلى الخلف.

 

وبينما كانت المرأة تترجل من الحافلة، قام رجل بدفعها بعنف لتسقط على الأرض. ولكنها نهضت غاضبة وحاولت الصعود إلى الحافلة ثانية لتتعرض لركلة أخرى أسقطتها على الرصيف.

 

وتعرض رجل آخر للضرب أيضاً بعد أن حاول أن يفض الشجار، وشوهدت المرأة الحامل وهي تغاردر الحافلة في المحطة التالية بعد أن أنزلت أطفالها من الحافلة.

 

وتقول التقارير بأن الشرطة اعتقلت المرأة الحامل فيما بعد وبدأت التحقيق معها ووجهت إليها تهمة التسبب بإقلاق راحة الركاب وفق صحيفة الدايلي ميل البريطانية.