هاجم الكاتب السعودي المعروف عبد الله المفلح, دولة الامارات لموقفها من علماء ومشايخ السعودية قائلاً.. إن أبوظبي صنفت العلماء والمشايخ “إخوان” لموقفهم من مصر”.

 

وأضاف المفلح في تغريدة على موقع التواصل الاجتماعي تويتر..” قبل حكم السيسي كانوا المشايخ السعوديين يقدمون برامج في كل قنوات الإمارات، وبعد حكمه وتسمية المشايخ والعالم له بـ (الانقلاب) سموهم إخوان!”.

 

وتابع “سلمان العودة ومحمد العريفي كانوا خوش مشايخ وسلفيين بالنسبة لهم، لكن بعد (الإنقلاب العسكري) جعلوهم إخوان مسلمين !”.

 

ومضى “الشيخ القرضاوي كان يستضاف في كل جوائز حفظ القرآن الكريم في دبي، وفجأة تذكروا إنه إخوان مسلمين !”.

 

واختتم الكاتب السعودي تغريداته بـ”وسيم يوسف شاف حلم اسمه (الجنسية الإماراتية) وفهم من الحلم أن الطريق للجنسية الإماراتية هي الجامية والردح ضد مشايخ السعودية !”.