أثنى سفير إيران في دمشق محمد رؤوف شيباني على دور قائد فيلق القدس بالحرس الثوري الإيراني قاسم سليماني في قتل السوريين والمشاركة إلى جانب قوات النظام السوري في حماية رئيسهم بشار الأسد الحليف القوي للإيرانيين.

 

شيباني أضاف في سياق مقابلة صحافية أجرته معه صحيفة إيرانية ” بلا أي شك القائد سليماني هو من ساهم في انقاذ هذا البلد الواقع في أصعب الظروف وفي وقت تسيطر على سورية الجماعات “الإرهابية” وتهدد بإسقاط دمشق “.

 

وفيما يتعلق برأي الحكومة السورية بحضور هذه القائد الإيراني في جبهات المقاومة السورية يقول شيباني: “برأي الأسد فإن القائد سليماني هو أسطورة وأسطورة الرعب بالنسبة للأعداء في الطرف المقابل”.!

 

كما أوضح الدبلوماسي الإيراني دور ايران وروسيا في الإئتلاف:” يقوم القادة العسكريين الإيرانيون بتدريب الجنود السوريين وقوات المقاومة، فيما تدعم روسيا من خلال قواتها الجوية الحملات البرية ضد الإرهابيين”.