قالت مصادر دبلوماسية غربية في جنيف إن وزير الخارجية الأمريكي جون كيري هاتف نظيره السعودي عادل الجبير مساء أول من أمس- حسب المصادر- واستخدم معه لهجة قاسية جداً” تجاه عدم توجه وفد الرياض إلى جنيف في الوقت المحدد ووجه بإرسالهم فوراً ومن دون إضاعة مزيد من الوقت.

 

وقالت المصادر بحسب ما روجته صحيفة “الوطن” السورية الموالية للنظام إن كيري لم يقدم أي ضمانات لوفد الرياض، بل طالبهم بعرض كل ما لديهم من هواجس على طاولة المفاوضات حيث يجب أن تكون، ووعد بمساعدتهم فقط.

 

وتضيف الصحيفة في تقريرها التي بدأت فرحة جداً في روايتها ” بعد اتصال كيري، تم تخصيص طائرة لوفد الرياض مباشرة، والذي وصل كاملاً بعد ظهر أمس إلى جنيف ومن المتوقع أن يلتقيهم اليوم دي ميستورا “.

 

واجتهدت الصحيفة في تسريبها بالقول إن المصادر قالت لها أن خلافات جمة تدور بين أعضاء وفد الرياض وخاصة بين التيارات التي تتبع تركيا وقطر والتيارات الأميركية السعودية. والكلام هنا لصحيفة الأسد.