انتشر في الآونة الأخيرة شائعات عن إضافة السائل المنوي للثيران إلى مشروبات الطاقة، مثل ريد بول، الأمر الذي وصل إلى تصوير ثيران داخل مصانع تلك المشروبات، التي تحظى بشعبية كبيرة خاصة بين فئة الشباب والرياضيين.

ووفقا لموقع “هوكس سلاير”، الذي يهتم بتفنيد الاعتقادات الخاطئة، فإن مشروبات الطاقة لا تحتوي على السائل المنوي للثيران، لكنها في المقابل تحتوي على “التورين” Taurine، وهو حمض يتم استخلاصه من عصارة المرارة الصفراوية للحيوانات، وهو مكون ضروري لأغشية الخلايا، حيث يقوم بتنظيم نقل المواد الغذائية عبر أغشية الخلايا ويزودها بالحماية ضد السموم.

ويلعب التورين دورا كبيرا في تحسين وظائف الكبد، فهو المكون الرئيسي لأحماض الصفراء التي يفرزها الكبد، وغالبا ما يؤدي انخفاض معدل التورين في الجسم إلى الإصابة بأمراض الحساسية المختلفة مثل الحساسية الكيميائية.

ويوجد التورين أيضا في الأمعاء الغليظة وفي أنسجة الحيوانات والبشر، غير أن “التورين” المستخدم في مشروبات الطاقة هو مركب اصطناعي، وغير مشتق من  الثيران أو حيوانات أخرى.