حالة من الجدل أثارتها المطربة الإماراتية أحلام بعد الحلقة الأولى من برنامجها “ذا كوين” الذي انطلق، أمس الثلاثاء.

هاجم كثير من جمهور السوشيال ميديا أحلام، واتهمها البعض باستخدام المشتركين “كعبيد”، وقال البعض الآخر إن أحلام “عندها جنون عظمة ونرجسية أظهرتها بالبرنامج”، وطالبها آخرون بتوجيه الأموال التي صرفتها على البرنامج إلى الفقراء واللاجئين.

وبدأت أمس الثلاثاء أولى حلقات برنامج تليفزيون الواقع “ذا كوين” الذي تقدمه المطربة الإماراتية أحلام، على قناة دبي. وفي بداية الحلقة، استقبلت أحلام “الحلوميين” وهم المشتركين الذين وصلوا من عدد من الدول العربية، للفوز بالخاتم “الحلومي” في النهاية.

وبعدها، بدأت فقرة مستشار أحلام الفني، الذي يدعي “إدمون”، والذي جلس مع المشتركين وهم معصومي الأعين، ووجه إليهم عدة أسئلة لهم.

وتدور فكرة البرنامج عن اختيار صديق مفضل للفنانة الخليجية، وسيتقدّم للبرنامج كل من يرغب في المشاركة من الدول العربية، وسيخوضون المراحل الأساسية التي تبدأ بتجارب الأداء، ثم تصفية المشتركين.

وعلى المرشحين أن يقدّموا طلباتهم ومذكّراتهم وعرض تفصيلي لسبب مشاركتهم بالبرنامج، وستختار عندها لجنة التحكيم أفضل 20 مشترك للانضمام إلى البرنامج، ثم سيجتمع 12 منهم بالمطربة الخليجية في المرحلة الثانية، إلى أن يواجهوا في المرحلة الثالثة تحدّيات عديدة عبارة عن اختبار نفسي يكشف عن تفاصيل شخصيّته، وما إذا كان يستحقّ أن يكون صديق أحلام المفضّل.

2081 2209