لجأ المرشحان المتنافسان للرئاسة الأميركية من الحزب الجمهوري دونالد ترامب وتيد كروز لموقع “تويتر” ليدافع كل منهما عن زوجته، بعدما نشرت جماعة سياسية مؤيدة لكروز إعلانًا لزوجة ترامب عارية، وهدد الأخير بفضح زوجة منافسه.

وأصدر ترامب تهديده حين غضب بشأن إعلان ظهرت فيه زوجته العارضة السابقة، ميلانيا ترامب، عارية  مع تعليق يقول “إليكم ميلانيا ترامب.. السيدة الأولى القادمة.. أو بإمكانكم تأييد تيد كروز يوم الثلاثاء”، متهما كروز بأنه يقف وراء الإعلان.

وذكر في الإعلان أن وراءه جماعة سياسية مستقلة تسمى “Make America Awesome” يسمح لها بالترويج لمرشح لكن دون التنسيق مع الحملة.

وقال ترامب: “يا للهول.. سناتور كروز.. هذا هو بعض ما وصلت إليه من التدني بذلك الإعلان.. أنت تستخدم صورة لميلانيا في جلسة تصوير لمجلة جي.كيو. احذر وإلا فضحت زوجتك”.

وبعدها حذف ترامب التغريدة لكنه نشر أخرى تقول: “تيد كروز الكذاب استخدم قبل قليل صورة لميلانيا من جلسة تصوير لمجلة جي.كيو في إعلانه. احذر أيها الكذاب تيد وإلا فضحت زوجتك”.

ولم يبين ترامب أي نوع من الفضيحة ينويها لهايدي كروز، التي أخذت اجازة من عملها في منصب تنفيذي بشركة جولدمان ساكس أثناء الحملة الانتخابية، وسارع كروز للدفاع عن زوجته.

ورد كروز قائلا: “لسنا من نشر صورة زوجتك. دونالد إذا حاولت مهاجمة هايدي، فستكون أكثر جبنا مما ظننت”.