الدبور – شيخ سعودي أفتى بأن من يتحكم بالأسعار ليس الحاكم ولا التاجر بل هو الله، فلم الشكوى وظلم الحاكم؟

الدبور لا يعلم لأي مدى ممكن أن نصل بمثل هذه الفتاوي ونفاق السلطان الذي لم يقتصر على العامة بل وصل آل الدعاة والشيوخ وعلماء السلطان.

ها هو   محمد بن خليفة آل خليفة، أفتى أن رفع الدعم عن أسعار البنزين “منهج” اتبعه النبي محمد (ص).

 

وقال “آل خليفة” في مقابلة على التلفزيون البحريني الرسمي مع الإعلامية سوسن الشاعر تعليقا على رفع أسعار البنزين في بلاده، إن النبي محمد رفض وضع أسعار ثابتة للسلع وقال إن الله هو الذي يحدد الأسعار٬ مشددا على أهمية ربط سعر البنزين بالأسواق العالمية.

وقال الوزير أن المواطنين في يشكلون أقل من النصف من عدد السكان وعندما ندعم أي منتج فهو يذهب للكل، وهذا في دينه حرام، لأن الدعم فقط هو لمن يحمل الجنسية، ومن يحمل الجنسية أصلا هم من بلدان مختلفة، لأن كلها خمسين شخص، وحتى تصبح دولة وبعدها مملكة أعطوا جنسيات بشكل كبير.

يشار إلى هذه التصريحات والتبريرات جاءت بعد أيام من رفع أسعار البنزين في خطوة أثارت سخطا كبيرا.

وباعتبار أن مملكة البحرين يطلق عليها “جزيرة الريتويت”، فإن هذه التصريحات تأتي بعد أيام أيضا من تصريحات داعية سعودي طالب السعوديين بعد الاحتجاج على رفع الأسعار باعتبار ان الله هو المسعر وليس ولي الأمر.

وكان ناشطون سعوديون قد تداولوا عبر موقع التدوين المصغر “تويتر” مقطع فيديو لداعية سعودي يبرر ارتفاع الأسعار بانه من عند الله وليس من الحاكم، وذلك ردا على موجة الغضب التي أطلقها السعوديين عبر مواقع التواصل رفضا لارتفاع أسعار البنزين في بلادهم وفرض ضريبة القيمة المضافة..

وبحسب الفيديو الذي لسعه الدبور فقد زعم الداعية بأن “الله هو الذي يرفع الأسعار وهو الذي ينزلها سبحانه وتعالى”.

واضاف قائلا: “نقول ذلك لأن الله من أسمائه المسعر وهو الذي يسعر”.

وتابع تبريره قائلا: “إن الله هو الذي يرفع هذه القيم وهو الذي يخفضها”.