الدبور – من شابه دبه فما ظلم، و تركي آل الشيخ المقرب من وتربية الدب لم يخرج عن هذه التربية الظالمة المتعجرفة المتهورة والأهم النسونجية.

فقد اتهمت الفنانة المصرية آمال ماهر، الإثنين، تركي آل الشيخ رئيس الهيئة الرياضية السعودية والمستشار المقرب من ولي العهد السعودي، بالاعتداء عليها بالضرب، وذلك في بلاغ رسمي لقسم شرطة المعادي.

وذكرت الفنانة في بلاغها أن “المسؤول السعودي قام بضربها أمام منزلها في منطقة المعادي، وبحضور عدد من رجال الأمن المحيطين بمنزلها، الذين شهدوا على الواقعة أيضًا”، بحسب قولها.

ويتوقع أن يمثل أمام النيابة للتحقيق في البلاغ، بعدما طالبت الفنانة المصرية في المحضر بـ “اتخاذ الإجراءات القنونية تجاه ما حدث، وعدم تعرضه لها أو لعائلتها”، بحسب موقع “في الفن”.

ويؤكد هذا الحادث بما لا يدع مجالا لشك ما تم تداوله من أنباء في أكتوبر الماضي، عن زواج “آل الشيخ” السري من الفنانة المصرية الشهيرة.

وكان الإعلامي المصري محمد الغيطي قد كشف في نهاية أكتوبر الماضي، أن المستشار بالديوان الملكي السعودي “تركي آل الشيخ” تزوج سرا بالمطربة المصرية “”.

وقال “الغيطي” خلال تقديمه برنامج “صح النوم” المذاع على فضائية “LTC” حينها، إن ابتعاد آمال ماهر عن الغناء خلال الفترة الأخيرة، كان بسبب زواجها من تركي آل الشيخ.

وأوضح أنه يضع طائرة خاصة تحت تصرفها، كاشفا أن بعض المراقبين، شاهدوا آمال ماهر وهي تغادر طائرة تركي آل الشيخ الخاصة.

وذكر “الغيطي” أن أحد الملحنين المقريبين من “آل الشيخ”، ذكر له أن الأخير قال لـ”آمال”، أنه سيجعل أشهر مطربي العالم العربي يغني لبرج الحوت، كون أن “آمال” من مواليد هذا البرج.

وأضاف: “هذا ما دفع عمرو دياب للغناء لبرج الحوت، في ألبومه الجديد، الذي كتب آل الشيخ معظم أغانيه، قبل أن ينتجه بحوالي مليون دولار و4 سيارات لدياب”.