الدبور – مستشار شيطان العرب ابن زايد، وهو طبعا وجه الصحارة كما يقولون، نشر تغريدة وضعت كل دكاترة التحليل السياسي وعلم الطب النفسي والطب البيطري في حيرة من أمرهم.

عبد الخالق عبد الله هو مستشار ابن زايد، وهو على فكرة أستاذ في العلوم السياسية، يعني يدرس علوم سياسية للطلبة، قال في تغريدة انما تدل على جهله في علم الطبيخ قبل علم السياسة:

” امريكا وقعت في حب هذا الأمير السعودي الشاب الذي يحمل راية الإصلاح وبدأت تقتنع ببروز سعودية جديدة”. وأرفق تحليله السياسي هذا بصوره لولي العهد على غلاف مجلة تايمز الأمريكية الشهيرة.

وبهذا خرج علينا بهذا التحليل والإكتشاف أن أمريكا كلها وقفعت في حب ، وطبعا بما فيهم إيفانكا المعجبة جدا بهذا الشاب الطموح المصلح والمخلص.

تغريدة مستشار “ابن زايد” تحولت لموضع سخرية عارمة من قبل المتابعين له، ففي حين أشار بعضهم إلى أن هذا الحب ناجم عن كونه يدفع كل ما يريده “” بدون جهد، اعتبر آخرون أن هكذا فكر لا يخرج عن استاذ علوم سياسية حيث أن السياسة لا تعرف الحب وإنما لغ المصالح.

حيث علق أحدهم نعم أمريكا وقعت في حب أموال هذا الأمير الداشر، وقال آخر نظرية جديدة في علم العلاقات الدولية.. هذا ومازال الدبور في حالة صدمة، لأن منصب مستشار ابن زايد قليل عليه، يجب أن يدرس علوم سياسية في أرقى جامعات بريطانيا التي إخترعت السياسة.