الرئيسيةأرشيف - غير مصنفأين الحقوقيون المتبجحون؟

أين الحقوقيون المتبجحون؟

قبل يوم العار، يوم الغزو والاحتلال في التاسع من نيسان 2003، كانت تخرج علينا ومن خلال شاشات التلفزة ومحطات الاذاعة وعلى الدوام، وبمناسبة وغير مناسية، من الجمعيات والمنظمات ذات الاسماء الرنانة التي يحتار المرء من فك الغازها اللغوية والقانونية والانسانية، كالجمعية العربية الامريكية للدفاع عن حقوق الانسان في العراق والجمعية العربية لحقوق الانسان والمنتدى العربي الفرنسي لمحاربة الظلم والاضطهاد في الوطن العربي والجمعية العراقية البريطانية لنصرة الشعب العراقي ضد الدكتاتورية وغيرذلك من عشرات الاسماء الاخرى من منتديات حقوق الانسان، زيادة ،الى اسماء شخصيات عراقية وعربية واجنبية كانت تتنقل من محطة تلفزيونية واذاعية الى اخرى. وفجأة وبسحر ساحر، وبعد تحــرير العراق توقفت انشطة هذه الجمعيات والشخصيات وكأن حقوق الانسان في العراق اصبحت على احسن ما يرام!؟ اين اختفوا هولاء السفلة من دعاة حقوق الانسان؟ اين هم الان من الجثث المقطوعة الرأس؟ اين هم ومنظماتهم من معاناة العراقيين المهجريين في داخل وخارج البلد؟ اين هم من معاناة عشرات الاف من السجناء ؟ واين هم من جزمة الغزاة وهي تدنس كل شبر من العــراق؟
وافضل جواب هو لا جواب!؟
 
 
حسن أبو زينب
اقرأ أيضاً
- Advertisment -spot_img

أحدث الأخبار

منوعات