الرئيسيةأرشيف - غير مصنفقُبيل أفول الليل .. قُبيل انبلاج الصباح

قُبيل أفول الليل .. قُبيل انبلاج الصباح

شعر : إبراهيم حسون 
-1-
سنديان ٌ,
يشمخ قُبيل الربيع ,
معافى , في وهاد ” الكنانة ”
-2-
أيتها الشمس – المظلومة ,
افرشي الجمال في عرزاله ,
يرجوك الخيّال ,
وغني , طويلاً , مواويله .
                      
-3-
 
زوانة لفظت أرضها ,
وتحاول اقتلاع الرحيل
عبر أسوار الجماجم
 
-4-
لدروبنا ألسنة :
تشحذ الرؤوس
وتمسح الأقدام .
 
 -5-
 
قبلة الهوى ؟
 أم الدنيا ,
من يعشقها ,
تهرُ أوردته ,
إلا من العشق
 
-6 –
لشدة شموخه ,
يمرق الريح , المطر ,
عند قدميه ,
سيد الأعالي
 
– 7 –
 
الحقيقة –
سبية , مغتصبة ,
يُزَنْزِنُها الليل
 
– 8 –
للكؤوس خمرة ,
تصعب على العشاق .
 
– 9 –
حتمية الوجود ,
أن يأتي الفجر ,
قبيل سقوط الظلام
 
– 10 –
الدجالون ,
ينسجون للدروب قمصاناً
في الليل
ويبيعونها في النهار
ساحات للأفراح 
 
– 11 –
في مساءات الجحور
تتسلى آلهة الأحباط
بتلوين حواكير الأقاحي
بغيوم القار
نكاية بصنين .
 
- 12-
الفقراء ملوكٌ ؟
بالاستماع
وسادةٌ ؟
ببلع الدمع ورد الجميل .
 
– 13 –
من يستيقظ باكراً ,
يرى صهيل الفجر ,
على تخوم الفرقان ,
يتوضأ بشط العرب  
 
– 14 –  
كثيرون لا يرون السماء
الأرض تراها ,
حتى في الظلام .
الأرض عاشقة ,
والفقراء عشاق ,
يتواصلون , باللمس , بخفق القلب,
و بالضمِّ الأبدي .
 
-15 –
عندما تعشق ؟
يتجمل كل شيء
وعلى السواد
يخط النور
مدوناته
 
-16-
كلما اشتعل الليل
تتقد نار الوجد
في هشيم الذكريات
ويعرش بوح الياسمين على أفئدة الشآم
 
-17-
صدفة ,
 أن يلقاك في مواخير الهاربين
أثر لوجدان
أو رائحة لفرح
 
 
-18-
أم درمان ,
: سيدة بتول
أبوها الأفق
وأمها التشرد
وصنين نجمة في الهلال
 
 -19-
في أغلب الأوطان ؟
قُبيل الفجر يُشنقون
وقبيل الليل يأتون بالمشنقة
 
-20-
الذئب ,
يعشق البراري ,
والقطعان أكثر
والكتاب ,
يحبون الكلمات
والدولار أكثر
 
-21-
وحده ,
الورق ,
يصدق وعده
للحبر النقي .
 
-22-
يكذب الفجر ,
فقط ,
عندما يسدّ الليل
كل ثقوب الأمل
 
-23-
نتأبط ذراع الفجيعة ,
فقط , 
عندما نترك ذراع الحياة
 
-24-
شآم ,
من الأزل ,
وإلى الأبد ,
معلقة بهلالك ,
مفاتيح الحياة ,
وبيروت الباب .
 
-25-
قبائل من الرؤوس ,
تعبر نهر الوقت ,
أنت الفينيق ,
دائماً ,
يخرج ,
وثلج حرمون وغاره
وبردى وياسمينه
ودجلة ونخيله
 
-26-
هي , دورة الأيام ,
والأوراس ,
قبيل جهجهة الصباح ,
ينشر قمصان العرب ؟
على حبل الآتي …
كان النباح ,
يهزُ قليلاً 
مناديل الميلاد .
 
-27-
النوافذ المفتوحة ,
على القنوط ,
تحبل سفاحاً بالعفن .
 
-28-
البلبل ,
خارج خمائله ,
يفعل أي شيء ,
إلا التغريد .
الأرض ,
تستحي من عرق الصادقين
وتبصق في القاع لهاث الجبناء ,
وتملئ السفوح ,
إلى الأعالي ,
أقاحي ,
وقدّاح ,
وزغردات أطفال ,
 يولدون .
 
-29-
شآم ,
بغداد ,
بيروت ,
غزة ,
القاهرة ,
مكة ,
الدار البيضاء ,
شط العرب ….
شروح ببطاقة الهوية
اليوم ,
تكتبها شقائق ,
النعمان ,
برهانا للبعث والنشور
اقرأ أيضاً
- Advertisment -spot_img

أحدث الأخبار

منوعات