وفاة الإعلامي روزرت مقدّم “Meet the Press”

0
أعلنت شبكة NBC الأمريكية أن تيم روزرت، أبرز صحفييها السياسيين ومقدّم برنامج “Meet the Press” توفي الجمعة، عن عمر ناهز 58 عاماً. ونقلت الشبكة أن الصحفي الفائز بجوائز عدة والذي يعتبر من أبرز الصحفيين السياسيين أغمي عليه في مكتبه بالمحطة ليتم نقله على وجه السرعة إلى مستشفى في واشنطن حيث تأكدت لاحقاً وفاته جراء أزمة قلبية.
 
وقال زميله في الشبكة توم بروكاو الذي أعلن خبر الوفاة التي صدمت كل من عرفه وعمل معه، إن الراحل عاد مؤخراً من رحلة إلى إيطاليا مع زوجته الصحفية مورين أورث وولدهما لوك ليحتفل بتخرجه من جامعة بوسطن.
 
روزرت الذي انضم للشبكة عام 1984 سرعان ما ثبت وجوده كإعلامي واعد ليشرف عام 1985 على التغطية المباشرة للأحداث ضمن برنامج “توداي” من العاصمة الإيطالية روما، حيث نجح في التفاوض لإجراء لقاء مع البابا الراحل يوحنا بولس الثاني وهي أول مقابلة من نوعها تمنح لمحطة أمريكية.
 
كما تلقى روزرت العديد من الجوائز بينها جائزة “آيمي” التلفزيونية عام 2005 لتغطية جنازة الرئيس الأمريكي الراحل رونالد ريغان.
 
وتزامن صعوده للشهرة مع نجاح مبيعات كتابين له “Big Russ and Me” عام 2004 وهي عن العلاقة التي ربطته مع والده موزع الصحف، وكتاب “Wisdom of Our Fathers” الذي يوثق مسيرته كموظف بسيط وانتقاله إلى دراسة الحقوق ومن ثم دخول مؤسسات واشنطن المؤثرة في صنع القرار السياسي، ليصبح لاحقاً من أبرز مقدمي البرامج السياسية الذين أجروا مقابلات مع رؤساء وسياسيين بارزين.
 
وخلال مسيرته التي امتدت 17 عاماً مقدماً لبرنامج “Meet the Press” الذي انطلق في ستينيات القرن الماضي، حظي روزرت باحترام وإعجاب العديد من زملائه الصحفيين والسياسيين على حد سواء.
 
وفي بيان نعيه قال الرئيس الأمريكي جورج بوش الجمعة عند إطلاعه على خبر الوفاة “كان مؤسسة على الصعيدين السياسي والإخباري لأكثر من عقدين. تيم كان إعلامياً قوياً وعصامياً. كان دائما مطلعاً وعميقاً في مقابلاته..”
 
يُذكر أن مجلة “TIME” كانت قد سمته عام 2008 ضمن أكثر مائة شخصية مؤثرة في العالم.

قد يعجبك

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.