إخبارية سياسية - لاسعة - لاذعة - حاقدة - غير محايدة

حرمان دحلان من العودة إلى غزة لا يجوز

da7laanمحمد الوليدي
 أخطأت حركة حماس عندما أستثنت دحلان وفتيته الذين ما آمنوا

da7laanمحمد الوليدي
 أخطأت حركة حماس عندما أستثنت دحلان وفتيته الذين ما آمنوا، من العودة إلى غزة ، فلا شرع ولا قانون يجيز ذلك ؛ فبيوت هؤلاء في غزة وأملاكهم فيها ، كما أن القضايا التي عليهم ؛ لا تنطوي عقوباتها تحت النفي في الأرض، فقضاياهم كبيرة جدا ، وغرماؤهم كثر ، إن لم تكن غزة كلها غريمة لهم ، وفي منع دحلان ومن معه ؛ حرمان لكل صاحب حق عليه ، من أخذ حقه .
 
لكن بما أن غزة لها وضعها الخاص ، وتمر في ظروف صعبة ، وتطبق فيها منذ عام مسلكيات جديدة ، نجحت حماس من خلالها من إقصاء حكم العائلات والبلطجية والزعران والخونة والتي كانت سائدة قبل ذلك ، فأن من حق حماس الإشتراط على هؤلاء الدخول دون أي حراسة وبدون أي مظاهر مسلحة.
 
قرار حماس هذا قد ينسي الناس بعد فترة ؛ صورة دحلان الجبان؛ الهارب من غزة، وسيقف أمام وسائل الإعلام ، وسيذرف دموع التماسح ويقول لقد حرمتني حماس من حق العودة الى غزة..
 
عندما تحدثوا عن عودة الوضع على ما كان عليه ؛ تمنيت عودة دحلان!.
وعندما تحدثوا عن الحوار ؛ تمنيت لو جاء دحلان للحوار!.
بل لو أن الجندي الصهيوني في يدي ؛ لأستبدلته بدحلان !.
 لا عباس سيسلمه ولا حكومة عربية أو أجنبية ستسلمه ، وحتما الأنتربول لن يكون في إنتظار طلب حماس تسليمه ؛ خاصة وإنه الفتى الذي أعجب بوش ! .
فلماذا حرمانه من الدخول إذا أراد العودة مجانا.
 
من حق غزة أن ترحب به فهي مدينته التي تنتظره بفارغ الصبر ، ومن حقه ان يموت فيها ويدفن فيها
قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد