إخبارية سياسية - لاسعة - لاذعة - حاقدة - غير محايدة

في ندوة بالقاهرة حول العلاقات السعودية المصرية: آل سعود يكنون كراهية تاريخية للمصريين ويسعون لإنهاء الدور القومي لمصر

Nadwaa في واحدة من أهم الندوات السياسية والاستراتيجية التي عقدت في مصر مؤخراً وحملت عنوان (العلاقات المصرية السعودية: التاريخ والواقع) أكد الخبراء والسياسيون علي أن آل سعود يكنون عداء وكراهية تاريخية شديدة للشعب المصري، وأن ما يقولونه للمسئولين المصريين إن هو إلا أحد مظاهر النفاق السياسي التي اتسموا بها تاريخياً؛ وهذه الكراهية لها أسبابها التاريخية التي يتصورها آل سعود والتي تقوم علي وجود عقدة تاريخية لديهم تقول أن الحكم السعودي في الدولة الثانية قضي عليه محمد علي باشا حاكم مصر في أوائل القرن التاسع عشر في الدرعية، وأن امتلاك مصر للإمكانات العقلية والثقافة الإسلامية المتسامحة والشخصية المعتدلة في الحياة والدين تمثل نقيضاً للغلظة والجلافة التي يتسم بها آل سعود وأتباعهم من شيوخ الوهابية المتشددين في طروحاتهم الإسلامية المخاصمة لروح الإسلام ذاته.
كل ذلك أدى إلي نشأة وتطور الكراهية السعودية لمصر وشعبها. وأكد الخبراء علي أن آل سعود بمملكتهم الحالية يعدون أحد أكبر الأدوات الاستراتيجية الأمريكية/ الإسرائيلية العدوانية وأنهم لذلك ينفذون كل ما يطلب منهم وفي مقدمته إنهاء الدور القومي والطليعي لمصر، وتحويلها إلي مجرد دولة تابعة مهزومة من داخلها في الثقافة والسياسة والدين،
 
 
 
وهو تحديداً ما قام به آل سعود منذ المؤسس عبد العزيز بن سعود حتى الملك الحالي عبد الله بن عبد العزيز عبر وسائل إعلامية وسياسية ودينية متخلفة واقتصادية.
وكشف المشاركون عن الدور التآمري لآل سعود ضد عبد الناصر ومحاولات قتله بالسم وبالسياسة عبر عملاء صاروا لاحقاً رؤساء دول، وطالب المؤتمرون بضرورة فضح هذا الدور السعودي التدميري وفضح أيضاً سياسة ونظام الكفيل الذي هو أقرب لنظام العبودية في العصور الوسطى ولا يمارس الأعلى المعرب وبخاصة المصريين، وقدم الباحثون عشرات الشهادات والحالات الموثقة لضحايا هذا النظام من المصريين.
ـ هذا وقد شارك في فعاليات وأبحاث ومناقشات هذه الندوة الهامة كل من: أ. محمد يوسف القطب الناصري المعروف ـ أ. وليد الغمري الكاتب الصحفي بأخبار اليوم ـ أ. فاروق العشري أمين التثقيف بالحزب الناصري ـ د. علي أبو الخير مدير مركز ابن رشد للدراسات ـ د. أحمد الأنور أستاذ العلوم السياسية بجامعة القاهرة ـ لواء أشرف القليوبي خبير استراتيجي وضابط جيش سابق ـ د. فتحي حسين أستاذ بكلية الإعلام جامعة القاهرة ـ د. فكري عبد المطلب الخبير في الشئون السعودية ـ د. عبد الصمد الشرقاوي مفكر قومي ـ أ. رحاب عبد الله أستاذ العلوم السياسية بجامعة الإسكندرية ـ وآخرين؛؛
هذا وستنشر أعمال الندوة لاحقاً في كتاب واسع الانتشار وتوجد ملخصات لها علي موقع حجازنا للدراسات والنشر علي شبكة المعلومات الدولية.
 
قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد