إخبارية سياسية - لاسعة - لاذعة - حاقدة - غير محايدة

عيد الفطر عطلة مدفوعة بشركة أمريكية

iftar
شركة “تايسون” الأمريكية للأغذية -وهي أكبر شركات إنتاج وتوزيع اللحوم في العالم- منح العاملين المسلمين لديها يوم عيد الفطر المقبل عطلة مدفوعة الأجر. 
وقال ستيوارت إبيلبوم رئيس اتحاد العمال بالشركة: “يسر الاتحاد أن يعلن عن منح العمال المسلمين في فرع شلبافلي التابع للشركة يوم عيد الفطر عطلة مدفوعة الأجر؛ رغبة منا في تأكيد احترام الشعائر الدينية لعمالنا”، بحسب صحيفة “جوينستون سالم جورنال” الأمريكية السبت 9-8-2008.
 
وكان الاتحاد قد حصل في نوفمبر الماضي على موافقة الشركة على منح العمال المسلمين لديها يوم عيد الفطر عطلة مدفوعة الأجر، بدلا من يوم عيد العمال، الذي يعتبر عطلة مدفوعة في عموم الولايات المتحدة.
 
 
غير أنه مع احتجاجات من جانب الجماعات المناهضة للمهاجرين، تراجعت الشركة، لتبقي على يوم عيد العمال كعطلة مدفوعة الأجر، إضافة إلى اعتبار عيد الفطر عطلة لكل العمال، من المسلمين وغير المسلمين.
 
وقال إبيلبوم: إن “تاريخ الحركة العمالية يؤكد أن الاتحاد يكون قويا حينما نكون (العمال) أكثر تضامنا”، مضيفا أنه طبقا للاتفاق فإن “الموظف الذي لا يرغب في أخذ يوم عيد الفطر عطلة، يمكنه مواصلة عمله، وأخذ عطلته في يوم آخر”.
 
ولا تتوافر تقديرات حول عدد المسلمين العاملين في فرع شلبافلي، لكن يوجد نحو 250 صوماليا ضمن 1200 بالمصنع.
 
وبلغت مبيعات الشركة، التي يوجد مقرها في ولاية أركنساس، نحو 26 مليار دولار في عام 2005.
 
وفي الآونة الأخيرة، حرصت شركات أمريكية على اتخاذ إجراءات توفر مناخا يجذب العمال المسلمين.
 
ومن بين هذه الإجراءات قيام عدد من الشركات في ولاية تكساس بتوفير مصليات معدة بأحدث التجهيزات؛ لتتيح لعمالها من المسلمين أداء الصلاة.
 
ويتجاوز عدد المسلمين في الولايات المتحدة سبعة ملايين من إجمالي عدد سكان البلد الذي تجاوز منذ أشهر 300 مليون نسمة.
قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد