إخبارية سياسية - لاسعة - لاذعة - حاقدة - غير محايدة

مواجهات متوقعة بين الحكومة والعشائر الأردنية علـى خلـفيـة الإعـتــداءات علـى أمـلاك الـدولـة

3shaerتوقعت مصادر سياسية حدوث مواجهات بين الحكومة الأردنية وبعض العشائر على خلفية تصريح أداى به عيد الفايز وزير الداخلية. الوزير قال في تصريح أدلى به في مدينة الزرقاء “لايوجد شيء إسمه واجهات عشائرية بخصوص الأراضي، وإنما هناك املاك دولة لايجوزالمساس بها لكائن من كان، وستكون الدولة بالمرصاد لكل من يحاول الإعتداء علىاملاكها”.
وتشير المصادر إلى أن هناك عرفا في الأردن يقضي بتخصيص مساحات من اراضي الدولة لاستخدامات شيوخ العشائر، تحت عنوان “الواجهات العشائرية”. وتنذر هذه التصريحات، وفقا للمصادر بحدوث مواجهات من العيار الثقيل بين الحكومة وهذه العشائر، وقوى الشد العكسي فيها.
وتضيف المصادر معتبرة أن الأيام المقبلة ستكون حبلى بالمفاجآت والتوقعات. وتقول إن الحكومة بعد هذا الاتصريح سيكون مطلوبا منها اتخاذ موقف حاسم حيال العشائر، وذلك بمنع الإعتداءات على املاكها، وإلا فإنها تكون معرضة لأن تفقد هيبتها..في حين أن شيوخ العشائر سيسارعون، وفقا للتوقعات إلى تحدي تصريح وزير الداخلية بهف تكريس “حقهم المكتسب” في التعدي على أملاك الدولة.
قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد